بعدما عذّبها ابنها وضربها وتركها تنزف ليتناول العشاء مع زوجته.. زينب فارقت الحياة!

توفيت زينب السيد محفوظ 85 عاماً، في مدينة الاسكندرية بعد تعرضها للضرب المبرح على يد ابنها وذلك بسبب انزعاج زوجته منها.

وبحسب المعلومات التي نشرها موقع “العربية نت” فقد ترك الابن والدته تنزف وغادر ليتناول العشاء مع زوجته.

إقرأ أيضاً: بالفيديو: فريق «الجديد» يتعرض للضرب!

هذا وقد استوقفت دماء السيدة العجوز التي تسللت من اسفل الباب الجيران الذي اقتحموا المنزل ونقلوها إلى المستشفى حيث فارقت الحياة.

في المقابل حاول الابن وزوجته الهرب بعدما علما بما حدث، إلا انّه تمّ القبض لاحقاً حيث اعترف بجريمته.

إقرأ أيضاً: بالفيديو: شرطة بلدية شكا يعتدون على لاجئ سوري.. ضرب وحلق للشعر وتصوير!

آخر تحديث: 17 سبتمبر، 2017 6:03 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>