في صير الغربية: ابن الـ15 عاماً أردى برصاصته طفل السابعة قتيلاً!

من يتحمل المسؤولية؟

في معلومات خاصة حصل عليها موقع “جنوبية” فإنّ بلدة صير الغربية قد شهدت في الساعات الماضية، حادثة مروعة أسبابها ثقافة العنف والفوضى.

إقرأ أيضاً: ملف الكهرباء «يكهرب» «التحالفات»: حزب الله يصتف مع القوات !

وفي التفاصيل التي حصلنا عليها فإنّ الطفل “يحيى.م” والذي يبلغ من العمر 7 أعوام، قد سقط قتيلاً برصاصة  أطلقها عليه صبي آخر لا يتخطى عمره الـ15 عاماً ويدعى “علي.م”.

ويلفت المصدر لموقعنا أنّ والد القتيل هو مفرغ في حزب الله، وأنّ والد الصبي الذي ارتكب جريمة يتحمل مسؤوليتها المجتمع أولاً وأخيراً، ينتمي كذلك إلى أجواء الحزب.

هذا وتنتشر مخابرات الجيش حالياً في البلدة.

إقرأ أيضاً: حزب الله وبيع اوهام النصر

 

آخر تحديث: 15 سبتمبر، 2017 1:33 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>