مهرجانات صور الدولية: الشعر حسن الختام

رندة بري تكرّم شعراء عرب في مهرجان صور الساحي لعام 2017

اختتمت مهرجانات صور الدولية على الملعب الروماني الكبير بأمسية شعرية لكل من الشعراء: عمر بطيشة (مصر)، حسن المطروشي (سلطنة عمان)، محمد عبد الباري (السودان)، عارف الساعدي (العراق)، باسم عباس (لبنان)، وقدمتهم الإعلامية عبير شرارة.

إقرأ ايضا: مهرجان صور الموسيقي الدّولي في لبنان بمشاركة عربية وأجنبية

حضر الأمسية كل من سفير السودان علي الصادق، النائب علي خريس، النائب عبد المجيد صالح، رئيسة لجنة مهرجانات صور الدولية السيدة رندة عاصي بري، رئيس مجلس الجنوب الدكتور قبلان قبلان، رئيس اتحاد بلديات صور المهندس حسن دبوق، المسؤول التنظيمي في إقليم جبل عامل في حركة أمل المهندس علي اسماعيل، مع عدد من رجال الدين، يتقدّمهم المسؤول الثقافي لحركة أمل في إقليم جبل عامل الشيخ ربيع قبيسي، ورئيس الاتحاد العام للكتاب اللبنانيين الدكتور وجيه فانوس، واركان الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم، والمجلس القاري الافريقي في الجامعة، ووفد من السفارة المصرية ممثلا بالسيدة ماجدة بن عامر، ورئيس المجلس الإغترابي اللبناني نسيب فواز، ووفد يمثّل خلان الوفا من ديترويوت في الولايات المتحده الاميركية، ورئيس وأركان الحركة الثقافية في لبنان بلال شرارة، والشاعر طارق آل ناصر الدين، وعدد كبير من الشعراء  مع حشد كبير من ممثلي مؤسسات الرأي العام الثقافية والمؤسسات التربوية والمهتمين.

افتتح المهرجان بكلمة للاعلامية عبير شرارة رحبت فيها برئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا بزوجته السيدة رندة، وبالشعراء والجمهور، حيث استذكرت اسماء كبار الشعراء الذين يفتقدهم المنبر، كالشاعر الكبير جوزيف حرب، والشاعر الكبير عبدالرحمن الابنودي.

وألقى الشاعر المصري بطيشة قصيدة لفلسطين، وللبنان، وختمها بقصيدة حب. أما الشاعر العُماني المطروشي فتطرّق إلى عوالم الداخل والأسئلة والزمان، وعبّر الشاعر العراقي الساعدي بلوحات شعرية متناغمة، ولم ينس هموم وطنه والغربة. أما الشاعر السوداني عبد الباري فقد فاض شعره وجدا وحنينا.

واختتم الشاعر اللبناني باسم عباس بقصائد حب للمقاومة والحرية والإنسان. وقدمت راعية المهرجان رندة بري دروعا تكريمية للشعراء.

آخر تحديث: 7 أغسطس، 2017 9:43 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>