روحاني يكسر قاعدة الحجاب في وداع «ملكة الرياضيات»

ذكرت صحيفة الغارديان البريطانية إن الصحف الإيرانية الرسمية تخلت أمس عن القواعد الصارمة لملبس النساء ومظهرهن لتظهر صورة عالمة الرياضيات مريم ميرزاخاني من دون حجاب، بينما تودع البلاد فقيدتها التي توفيت عن أربعين عاماً والملقبة بـ “ملكة الرياضيات”، بعد صراع مع مرض سرطان الثدي.

وأضافت الصحيفة إن الرئيس الإيراني حس روحاني كان من أول مودعي ميرزاخاني، حيث نشر صوراً حديثة على انستغرام لميرزاخاني بدون حجاب، وقال “رحيل مريم ميرزاخاني، عالمة الرياضيات الإيرانية والدولية، يحطم القلب تحطيماً”.

يشار الى أن ميرزاخاني حصلت في العام 2014 على ميدالية فيلدز، التي توصف عادة بنوبل الرياضيات، وفي ذاك الوقت رسمت الصحف الإيرانية غطاء حول رأسها بينما نشرت صحف أخرى مجرد رسم هيكلي لوجهها.لكن اليوم قامت أغلب الصحف الإيرانية بنشر صورة العالمة بلا حجاب على صفحاتها الأولى، مبرزة سيرتها الذاتية وأبرز محطات حياتها.

ورغم أن القانون الإيراني يفرض على كل النساء ستر شعرهن، ولا تظهر صور للنساء دون حجاب على وسائل الإعلام الإيرانية، غير أنه تم كسر هذه القاعدة مع رحيل أول امرأة تنال جائزة دولية بمستوى جائزة نوبل في هذا المجال العلمي.

اقرأ أيضاً: بالفيديو: إيرانيات يخلعن الحجاب ويعلنَّها ثورة!

 

 

 

آخر تحديث: 17 يوليو، 2017 2:45 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>