مصافحات لا مصالحات في لقاء بعبدا

اجتمعوا ..ابتسموا.. تصافحوا.. لكن لم يتصالحوا!!

“وثيقة بعبدا 2017″، الموثقة بأربع صفحات، وزّعت على عناوين ثلاثة: ميثاقية، واقتصادية، واصلاحية، أعدّها الرئيس ميشال عون، ودعا عشرة رؤساء أحزاب وكتل مكوّنة لحكومة استعادة الثقة للمناقشة.

إقرأ أيضا: اللقاء التشاوري في بعبدا لإبعاد معارضين وترسيخ تحالفات

وتمثلت قيمة الوثيقة بالمصالحات السياسية التي حصلت، على هامش اللقاء يوم امس في قصر بعبدا، اضافة الى بروز تشكيلات جديدة هي:

– انهاء قطيعة عون – فرنجية.

-مصالحة ومصافحة بين سليمان فرنجية وسمير جعجع.

– مصافحة ومصالحة بين مروان حمادة ومحمّد رعد.

– مصافحة بين محمد رعد وسمير جعجع.

علما ان كل هذه المصافحات لم تحوّل المجتمعين الى فريق واحد.

 

آخر تحديث: 23 يونيو، 2017 8:32 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>