إلياس خوري يستنكر قرصنة روايته «يالو» من قبل الصهاينة

لم يتوان الصهاينة بعد ان احتلوا الارض من ان يسرقوا الاعمال الفنية والادبية للمبدعين العرب.. فمن يحاسبهم؟

في بيان صادر عن الروائي الياس خوري جاء فيه انه يرفض رفضا قاطعا تقديم مسرحية مقتبسة عن روايته «يالو» في مهرجان «مركز هابار» في القدس المحتلة.

أٌقرأ أيضا: إلياس خوري في هاآرتس‮:‬ الإسرائيليون‮ ‬ يحتاجون‮ ‬لأن‮ ‬يُهزموا‮

كما أكد في بيانه ان «مهرجان مركاز هاباما» الذي اعلن عن تقديم مسرحيته المقتبسة هذه لم ينل موافقته. وانه يقاطع وبشكل صارم جميع المؤسسات المرتبطة بأجهزة الاحتلال. كما أعلن رفضه لعملية الاقتباس وعرضها. علماً لم يتنازل لأحد عن حقوق ملكيته لهذه الرواية.

ومن المعروف ان الصهاينة يسرقون الاعمال الادبية والفنية العربية دون حسيب او رقيب، في ظل غياب تام للرقابة الأممية في هذا المجال.

آخر تحديث: 1 يونيو، 2017 10:01 ص

مقالات ذات صلة >>

ننصحكم >>