فتوحي يحذر من العودة إلى الستين ويطالب بقانون نسبي حديث

عقد المكتب السياسي في الحزب اللبناني الواعد إجتماعه الدوري برئاسة رئيس الحزب “فارس فتوحي”. وبعد الإجتماع صدر البيان التالي:

أولاً:يهنىء الحزب اللبنانيين في عيد المقاومة والتحرير ويرى أن الوطن لن يتحرر بشكل كامل إلا مع تحرير مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والجزء الشمالي من قرية الغجر من الإحتلال الإسرائيلي. كما يهنىء الحزب اللبنانيين بحلول شهر رمضان المبارك آملاً أن يحمل الشهر الفضيل كل معاني الخير والأمن والأمان والسلام للبنان بأسره.

ثانياً: يجدد الحزب اللبناني الواعد تحذيراته من مغبة العودة إلى قانون الستين والمخاطر المتأتية عن الإقتراع على هذا القانون المهترىء. ويأسف الحزب لأن يكون المجلس النيابي قد أخفق حتى الساعة في إيجاد قانون إنتخابي جديد.

إقرأ أيضاً: الحزب اللبناني الواعد: مسرحية شعبوية قد تؤدي إلى إنهيار الوطن

ثالثاً: يطالب الحزب اللبناني الواعد الحكومة بإيجاد حلول سريعة لتلوث مجرى نهر الليطاني والذي تسبب بانتشار مرض السرطان بين أبناء بلدة ” برّ الياس” بشكل كارثي داعياً الجميع إلى تحمل مسؤولياتهم وعدم الإستهتار بصحة أهل البلدة وتحويل هذا النهر من ثروة وطنية ومرفق سياحي إلى بؤرة للتلوث ومسبب مباشر للأمراض والأوبئة.

آخر تحديث: 27 مايو، 2017 11:06 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>