ناشطون يقيمون دعوى قضائية ضد شركة «الجهاد»

أمام واقع التعديات على البيئة والصحة العامة وعلى البحر والثروة السمكية آلتي ترتكبها شركة خوري للمقاولات وشركة الجهاد للتجارة والتعهدات بتواطؤ مع مجلس الانماء والاعمار عبر انشاء مكب جديد في البحر في منطقة البوشرية – جديدة ترمى فيه النفايات من دون فرز، ويردم فيه البحر بالنفايات غير المعالجة وبقاياها السامة التي يتم نقلها من جبل النفايات القديم الكائن في مطمر برج حمود الكارثي، تقدم المحامي هاني الأحمدية والمحامي جاد طعمه وحزب الكتائب اللبنانية والمحامي جاد رزق وكل من فيراس بو حاطوم وبيدجي التيماني بدعوى تسجلت لدى قاضي الأمور المستعجلة في المتن برقم ٧٩٨/٢٠١٧ جرى الطلب فيها من القضاء اتخاذ القرار بمنع الشركات المتعهدة من نقل النفايات وبقاياها من جبل النفايات القديم في مطمر برج حمود واستعمالها لردم البحر كما ومنعهم من نقل النفايات غير المفرزة وطمرها في المكب المستحدث دون معالجة، ووقف التعديات الحاصلة في هذا الإطار على حقوق المواطنين في بيئة نظيفة ومنع تلويث البحر وإلحاق الاذى عير القابل للإصلاح بالبيئة البحرية والصحة العامة والطلب من الوزارات المعنية اعداد تقارير علمية حول واقع الأعمال الحاصلة ومدى مراعاتها للأنظمة والقوانين تمهيدا لاتخاذ القرار النهائي باقفال المطمر بعد وقف الاعمال فيه.

اقرأ أيضاً: السرطان البيئي يطال عين دارة أيضاً

آخر تحديث: 17 مايو، 2017 6:02 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>