قصر العدل في صيدا: من مكتبة عامة الى موقف فانات!

يافطات رفعت قرب جامع الزعتري في مدينة صيدا توجه الشكر إلى نائب المدينة بهية الحريري ورئيس البلدية محمد السعودي لإيجاد حل لموقف الفانات العاملة على خطوط السير ما بين الجنوب وبيروت.

وكان المجلس البلدي لمدينة صيدا وافق بالإجماع في جلسته المنعقدة في 2 أيار 2017 على قرار يقضي بتحويل قصر العدل القديم الواقع قرب ساحة النجمة إلى موقف للفانات. والنظر إلى ذلك بصفته حلاً لمشكلة موقف الفانات الذي كان في موقف النجمة قبل بيعه من رجل الأعمال محمد زيدان وإفراغه في نهاية شهر آذار الفائت من السيارات والفانات.

اقرأ أيضاً: بلدية صيدا سلّمت عقارها إلى الدولة منذ سبعة أعوام وما زالت تنتظر البديل

لكن هذا القرار البلدي اتخذ على الرغم من وجود قرار بلدي آخر كان قد اتخذته البلدية سابقاً والقاضي بتحويل قصر العدل القديم إلى مكتبة عامة بإسم مصطفى معروف سعد.

ويذكر أن ملكية العقار ما زالت مسجلة على إسم وزارة العدل على الرغم من وجود اتفاق مقايضة مع بلدية صيدا لاستبدال ملكية هذا العقار بملكية عقار اخر حيث بني قصر العدل الجديد. ولم ينفذ اتفاق المقايضة حتى الآن لوجود تجاوزات قانونية في بناء القصر الجديد.

قصر العدل القديم صيدا

كما لم يعرف كيف يمكن أن يدار هذا الموقف ومن سيكون مسؤولاً عنه هل ستديره البلدية مباشرة أم ستلزمه لإدارة خاصة تستفيد منه جهات لها مصلحة بإدارته. وماذا ستفعل البلدية بالقرار السابق؟ خصوصاً أن معلومات وردت من أن قوة الجيش المتمركزة في القصر ستتركه بتاريخ 15 أيار 2017 حتى يصار إلى تحويله إلى موقف عام.

يبدو أن لا اجوبة فعلية على هذه الأسئلة التي تخص الشأن العام في المدينة، ويبدو أن أحداً لم يكترث لما يحصل هناك.

آخر تحديث: 11 مايو، 2017 5:58 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>