جمهور النجمة يورط لبنان بهتافات طائفية ضد الأردن والفلسطينيين

هي فضيحة طالت لبنان كلّه ولو انها من الباب الرياضي، فالشتائم العنصرية والمذهبية التي طالت الاردنيين والفلسطينيين من جمهور نادي النجمة لكرة القدم ضد نظيره الاردني الذي استضافه في بيروت ضمن تصفيات كأس الاتحاد الاسيوي، مرّغت سمعة لبنان في الوحل.

يصر جمهور النجمة على توريط ناديه العريق تاريخياً في مواقف لا تحمد نتائجها بعد أن قام أمس (الاثنين) وخلال مباراة جمعت النادي اللبناني مع نادي الوحدات الأردني بالهتاف طيلة المباراة، بشكل متواصل ضد الرموز الفلسطينية والكيَل بمكيال الطائفية.

على مدار تسعين دقيقة، لم يهدأ جمهور النجمة عن القفز على المدرجات وانشاد كل أنواع الأناشيد العنصرية والفوقية والطائفية والحزبية كما لو أنه قدم إلى الملعب لا لمتابعة فريقه بل من أجل توجيه شتائمه النابية والجارحة إلى فريق الوحدات الأردني المعروف بأن أغلبية لاعبيه وإدارته الفنية من أصول فلسطينية.

إقرأ ايضاً: بالفيديو: جمهور النجمة بالقمصان السود يُعرٍّضون بالرمز أبو عمار

وحصل موقع جنوبية على فيديو من داخل مدرج جمهور النجمة، يردد فيه الجمهور “شيعة.. شيعة”، وإستغرب البعض تساهل الإدارة الفنية للنجمة مع المظاهر السيئة التي تخرج بإستمرار عن جمهوره.

وتواصلت “جنوبية” مع أحد أعضاء السابقين في رابطة جمهور النجمة، وبرأيه فإن ما وصل إليه الجمهور مخيب للآمال. وبحسب قوله “فإن الجمهور الذي يحب ناديه، لا يقوم بتلك الأفعال المسيئة إليه، والتي تكلف النادي غرامات مالية، وفي بعض الأحيان تكون العقوبات بمنع الجمهور من الحضور، ما اثر بإستمرار على ميزانية النادي.”

وأضاف المصدر “إن أعضاء الرابطة الحاليين يتحملون المسؤولية الكاملة عن ما يحصل على المدرجات، ومن واجباتهم كشف هويات المخلين بآداب المدرجات وطردهم من الملعب، لأن هذه الأفعال والعبارات والأناشيد، خَسرت النادي فئات من الجماهير، وعجز النادي عن إستعادة كافة جمهوره بعد أزمة كرة القدم التي طرأت على لبنان بعد إغتيال الرئيس رفيق الحريري. لم يتمكن النادي بسبب هذه الممارسات من إستعادة جمهوره البيروتي وجمهوره في الشمال وصيدا. لذلك فإن نادي النجمة لا يمكن حصره بفئة معينة، واستمرار النهج القائم والسكوت عليه، بمثابة إلغاء لتاريخ النادي العريق.”

وما يخيب الامال هو إلتقاط جمهور نادي الوحدات فيديو يبدو فيه جمهور النجمة متفاعلاً إلى أقصى حد بالهتاف ضد فلسطين ورمزها ياسر عرفات. وقد تناقل جمهور الوحدات الفيديو على مواقع التواصل الإجتماعي. بينما صفحة “كورة فلسطينية”، فعلقت على الفيديو بالقول، “جمهور نادي النجمة خلال لقائة اليوم مع نادي الوحدات، يسب ويشتم الراحل ياسر عرفات ونادي الوحدات ومخيمات اللاجئين، للأمانة جمهور متطرف وعنصري.”

أما صفحة “شبكة مخيم صبرا وشاتيلا” فطلبت أن يعتذر نادي النجمة رسمياً من التطاول على فلسطين والرموز الفلسطينية عبر منشور قالت فيه “نحن ابناء الشعب الفلسطيني نطالب القييمين على هذا الفريق الإعتذار الرسمي لكافة ابناء الشعب الفسطيني.” وأشار موقع السبيل، إلى أن إدارة نادي الوحدات أكدت على أن السفارة الفلسطينية في لبنان سوف تطلب من الحكومة اللبنانية الإعتذار رسمياً عن الإساءة التي لحقت بالشعب الفلسطيني من قبل جمهور النجمة خلال المباراة.

كذلك، طالب أمين سر شباب العودة في أوروبا محمد الدوخي من المعنيين متابعة تفاصيل الموضوع لأن المسألة تتعلق بشتم ياسر عرفات، أما الناشط حسين شاهين فقال “يا جمهور النجمة شو بتعرف عن ياسر عرفات؟ عم تسبو عرفات عم تسبو النخيمات ؟ انتو مين ؟ سؤلو لسيد و الاستاذ عن ياسر عرفات تفو على شرفكن”.

إقرأ أيضاً: إعلاميون يستنكرون إساءة جمهور النجمة للفلسطينيين ورموزهم

وفي مقلب اخرى أثار نشيد “نادي النجمة نادي الأبطال نحن معاكم شو ما صار”، السخرية في بين الأوساط الأردنية لأن النشيد يعود لفريق الوحدات الأردني.  من جهة اخرى، أكدت مصدر من رابطة جمهور الوحدات لموقع “جنوبية” أن الإساءات لم تتوقف على الفلسطينيين بل تطاول الجمهور أيضاً على الملك الأردني عبدالله الثاني، وبحسب المصدر فإن إدارة فريق الوحدات، تثق بإدارة النجمة و”ننتظر مبادرة النادي لتصحيح الخطأ المقترف بحق الأردنيين والفلسطينيين.”

وفي السياق نفسه، ظهر خلال المباراة شبان يرتدون الأقنعة السوداء، وهو ما أثار إستهجان عدد من المتابعين للشأن الرياضي خصوصاً وأن صفحة رابطة جمهور نادي النجمة (برج البراجنة)، فقد دعت الجمهور إلى إرتداء ملابس سوداء وأرفقت دعوتها بصورة لشبان يرتدون الأقنعة.

 

آخر تحديث: 18 أبريل، 2017 1:55 م

مقالات ذات صلة >>

ننصحكم >>