صنداي تايمز: نواب بريطانيون يطالبون بسحب جنسية أسماء الأسد

أشارت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية إلى أنّ عدداً من النواب البريطانيين قد طالبوا بسحب الجنسية من زوجة الرئيس السوري أسماء الأسد وذلك للدور الذي تلعبه في ماكينة النظام الإعلامية.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ النواب قد طرحوا هذا المطلب استناداً لما تقوم به زوجة الأسد من تلميع لصورته وللنظام وانتقاد الغرب.

موضحة أنّ أسماء الأسد تعمد إلى نشر صورها على الصفحات وهي تعانق الأطفال والنساء والمسنات فيما ترتدي ملابس باهظة.

إقرأ أيضاً: سلاف فواخرجي تتباهى بصورة ولديها مع أسماء الأسد

 

 

آخر تحديث: 18 أبريل، 2017 2:44 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>