بدء إجلاء مدنيين ومقاتلين من بلدات سورية

في إطار الاتفاق الذي توصلت إليه المعارضة مع النظام السوري بدأت عملية إجلاء مدنيين ومقاتلين من أربع بلدات سورية محاصرة. وشهدت منطقة الراشدين الواقعة تحت سيطرة المعارضة غرب مدينة حلب، وصول 80 حافلة قادمة من بلدتي الفوعة وكفريا المواليتين للنظام والمحاصرتين من المعارضة في إدلب.

اقرأ أيضاً: وزارة الدفاع الروسية: بدء إجلاء 5 آلاف مقاتل من المعارضة من شرق #حلب

ويشمل الاتفاق إجلاء سكان من بلدة الزبداني المحاصرة من قبل الحكومة قرب دمشق.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه جرى استكمال صعود الخارجين في الدفعة الأولى إلى الحافلات في البلدات الأربع.

ويشمل الاتفاق أيضا الإفراج عن 1500 معتقل من سجون الحكومة السورية وادخال المساعدات إلى مناطق محاصرة وتطبيق هدنة بين الطرفين في مناطق مجاورة لدمشق.

آخر تحديث: 14 أبريل، 2017 5:07 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>