«أطباء سويديون لحقوق الإنسان» يكذبون «سبوتنيك»

منظمة أطباء سويديون لحقوق الانسان يكذبون ما نشرته "سبوتنيك". وما تناقلته وسائل اعلام عربية مؤيدة للنظام السوري..

نشرت منظمة “أطباء سويديون لحقوق الإنسان” SWEDRHR بياناً ردت فيه على التحريف، الذي طال متطوعو “الخوذات البيض”، والتي نقلها موقع “سبوتنيك” الروسي الرسمي.

إقرأ أيضا: مجزرة كيماوي جديدة في سوريا: «خان شيخون» برسم الضمير العالمي

ففي شهادات لأطباء سويديين، بحسب موقع “Veterans Today”، والذي نقله “سبوتنيك” التابع للكرملين، وصفت المجزرة بأنها تمثيلية قام بها متطوعو الدفاع المدني “الخوذات البيض” والذين “لم ينقذوا الأطفال السوريين، بل قاموا بقتلهم”.

وتابع بيان المنظمة أن ذلك يعني فقط أن الطفل إما لم يحقن أبداً بالحقن داخل القلب المستخدمة في هذه الحالات أو أن الحقنة كانت فارغة. وذلك لا يؤدي إطلاقاً إلى فكرة أن المسعفين والمنقذين هم الذين قتلوا أولئك الأطفال، “فالسبب الذي أدى للوفاة حسب المصطلحات الجنائية مختلف تماماً حسب تحليلنا”، في إشارة إلى غاز السارين.

وكانت قد وقعت مجزرة كبيرة في مدينة خان شيخون السورية في ريف ادلب والتي راح ضحيتها اطفال ورجال والتي لاقت تنديدا عارما في العالم. وكان من أثارها ان قامت واشننطن بقصف مطار الشعيرات العسكري، مع ما استتبع ذلك من تحليلات عسكرية عن سر الغياب الروسي خلال القصف الاميركي للمطار وصمت طهران التان تعتبران حليفي سوريا.

آخر تحديث: 10 أبريل، 2017 3:15 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>