عندما تغلب «أرمنية» وزير السياحة على لبنانيته!

انه “افيديس كيدانيان” مولود في لبنان وتعلم في مدارس لبنانية وتخرج من الجامعة اللبنانية.

منتسب لحزب الطاشناق اللبناني (الأرمني) ومتزوج من لبنانية تعمل في لبنان، وكان يدير اذاعة لبنانية، وحالياً يشغل منصب وزير السياحة في الحكومة اللبنانية.

وحين سؤاله في احد البرامج التلفزيونية، اي بلد يفضل لبنان أو أرمينيا كان جوابه أرمينيا!

وحين سؤاله عن السياحة أجاب أنه لا يفضل دخول السواح الاتراك الى لبنان!

معالي الوزير: بغض النظر عن أن المجزرة الأرمنية بشعة ومؤلمة لكن ان سألتك في اي عام حدثت المجزرة هل تعطيني اجابة واضحة وافية ولا هدف للسؤال الا تذكيرك بفارق الوقت والزمان بين وقتنا هذا ووقت المجزرة الارمنية.

وزماننا هذا في لبنان معالي الوزير: إن كنت تفضل أرمينيا على لبنان. فما مبرر وجودك في لبنان حتى الآن بوجود ارمينة دولة مستقلة أهكذا تبنى الاوطان؟ اهكذا يتم دعم وتحسين القطاع السياحة مع اقتراب السياحة؟

نرددها: إرحموا من قي السماء……. يرحمكم اهل لبنان.

آخر تحديث: 27 ديسمبر، 2017 11:11 ص

مقالات تهمك >>