وكالة سبوتنيك توفر خدمة تجربة الأسلحة الروسية

إبداع روسي في مجال الدعائية لسلاحها.. الناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي أصبح بإمكانهم إطلاق الصواريخ.

إستعراض الأسلحة الروسية لم يعد حكراً على وزارة الدفاع في موسكو، بل أصبح متوفراً على الوكالات الروسية التابعة للكرملين. لذلك تتيح وكالة سبوتنيك  لمتتبعيها فرصة الولوج في تجربة إطلاق الصواريخ الروسية ومعرفة نوعيتها وجودتها.

في إعلان موجود على وكالة سبوتنيك، بات بإمكان مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي إطلاق الصواريخ، وقيادة الدبابة “توس – إي 1” عبر برنامج خاصة ثلاثي الأبعاد، يمنح اللاعب شعوراً كما وأنه في قلب المعركة.

وبحسب الوكالة الروسية فقد شاركت الدبابة “توس إي 1” في المواجهات العسكرية بين روسيا وعصابات إسلامية من الشيشان، وتسببت قاذفات الدبابة بحروق بالغة في أجساد افراد العصابة وألحقت ضراراً هائل في مواقعهم.

تشرح وكالة سبوتنيك لـ”اللاعب”، مزاية الدبابة المجهزة براجمات ثقيلة، فوزن “توس إي” يبلغ 4.6 طن، ومحملة بـ30 صاروخاً، ويصل مداها إلى 6000 متر.

إقرأ أيضاً: حرب باردة «روسية – اميركية» في حوض البحر الأسود

بحسب وكالة سبوتنيك فإن الـ”توس” تتمتع بتفوق قتالي على نظيراتها من الصناعات المحلية والأجنبية، ولديها القدرة على القذف بدقة فائقة رغم الظروف الجوية القاسية.

ويتتمتع صاروخ “توس” بميزة إطلاق لا تتجاوز الست ثوانٍ، وتطلب الوكالة من اللاعب ان يضغط على Enter، فينطلق الصاروخ، وتشرح الوكالة ان رأس الصاروخ يحمل مزيجاً حرارياً قاتلاً، وقادر على محو اي بشري عن الوجود. وتظهر اللعبة مدى قوة الانفجار الناجم عن الصاروخ القادر بأن يقذف أي كائن بشري إلى مسافة تتجاوز الـ2 كيلومتر.

آخر تحديث: 29 مارس، 2017 4:49 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>