مليون دولار لإخلاء سبيل ضابط

الفساد وصل الى اعلى مستوى له، من خلال سرقة اموال قوى الامن الداخلي!!

أصدرت المحكمة العسكرية الدائمة، برئاسة العميد حسين العبدالله، قراراً بإخلاء سبيل العميد محمد قاسم مقابل كفالة مالية قدرها مليار ونصف مليار ليرة لبنانية (نحو مليون دولار أميركي).

ويُحاكم قاسم بتهمة اختلاس أموال عامة من المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، التي كان يشغل فيها منصب رئيس وحدة “الإدارة المركزية” في عهد المدير العام الأسبق اللواء أشرف ريفي.

إقرأ أيضا: مهزلة مكافحة الفساد في لبنان

وعلم أنّ هيئة المحكمة طلبت المبلغ نفسه بدل كفالة مالية للمقدم محمود القيسي، الموقوف في القضية نفسها.

وطلبت “العسكرية” مبلغ نصف مليار ليرة لبنانية بدل كفالة مالية لإخلاء سبيل كلّ من الرتباء الثلاثة الموقوفين في ملف “فضيحة سرقة أموال المساعدات المرضية” التي اتّهم فيها عدد من ضباط مديرية قوى الأمن ورتبائها باختلاس أموال وإساءة أمانة واستغلال السلطة لسرقة أموال المديرية.

ومعلوم انه في الحكومة الجديدة، حكومة العهد الاولى، تم تعيين وزير محاربة الفساد لما بلغ مستوى الفساد في لبنان من مستوى عال، بحيث كان من الدول الاوائل على صعيد الفساد في العالم.

 

آخر تحديث: 29 مارس، 2017 8:52 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>