حزب الله أجبر «ساعر 6» الإسرائيلية على تطوير منظومتها

إسرائيل تستمر في التجهيز للحرب مع حزب الله.

أشارت صحيفة “جيروزاليم بوست” أن سفينة ساعر ستة يتم تعديلها في ألمانيا، لكي تحمل منظومة صواريخ القبة الحديدة. وبحسب الصحيفة فإن التقارير الإستخباراتية تشير إلى ان حزب الله لديه صواريخ قد تعيق حركة السفن البحرية العسكرية والمدنية الإسرائيلية.

وتحدث مصدر رسمي في وزارة دفاع العدو لوكالة “فرنس برس” تعليقاً على منظومة القبة الحديدية التي سيتم إضافتها على بوارج ساعر 6 بالقول، أن حزب الله يشكل تهديداً خطيراً، وأن المنظومة تتيح صد الصواريخ الهجومية من حزب الله.

وأضاف أن المنظومة الجديدة المدرجة ضمن منظومة القبة الحديدة تم تعديلها لضرب الصواريخ الرخيصة والعشوائية التي من الممكن ان يستخدمها حزب الله في اي حرب قادمة.

وأشار الموقع الرسمي لجيش العدو الإسرائيلي إلى ان وزير الدفاع موشيه يعلون وقع إتفاقية تسليح مع وزارة الدفاع الألمانية من أجل تطوير منظومة الدفاع لفرقاطة “ساعر 6”.

وبحسب الحكومة الإسرائيلية فإن عملية تطوير ساعر 6، تعد قفزة نوعية للسلاح الإسرائيلي. وبإمكان ساعر 6 أن تحمل صاروخ “تامير” الذي يصيب اهداف بعيدة، ومنظومات مضادة للصواريخ، ورادار لرصد الصواريخ الهجومية، وأشار الإعلام الإسرائيلي إلا ان ساعر 6 مخصصة لحماية حقول الغاز الإسرائيلية من أي هجوم.

 

وفي الاونة الاخيرة، عادت التهديدات لتملأ الساحة بين حزب الله وإسرائيل، وكشفت التقارير الصحفية عن قيام الطرفين بالتجهيز للحرب القادمة، ويستبعد عدد من المحللين العسكريين أن تجنح الامور إلى حرب شبيعة بسيناريو حرب تموز 2006. إلا أن الصحافي رون بن يشاع في صحيفة يديعوت احرونوت قال بأن الحرب بين حزب الله وإسرائيل إنطلقت منذ اللحظة التي قامت بها الدفاعات الجوية السورية بالرد على الغارات التي نفذتها إسرائيل على مواقع وشحنات اسلحة تعود لحزب الله.

وكشفت إسرائيل عن تجهيزها المنطقة الحدودية بمنظومة صواريخ جديدة ستدخل إلى العمل إلى جانب منظومة ارو ومنظومة القبة الحديدية، وتتيح المنظومة الجديدة رصد الصواريخ المتوسطة والبعيدة المدى القادمة في الأراضي اللبنانية والسورية.

 

آخر تحديث: 29 مارس، 2017 1:53 م

مقالات ذات صلة >>

ننصحكم >>