لماذا لا تلاحق الدولة رندة برّي ورباب الصدر.. بدلاً من فقراء الوطن؟

رنده بري “مستأجره” على 99 سنه استراحة صور “الرست هاوس” منذ بنائها بـ9 ملايين بالسنة، اجرة الغرفة الواحدة 300$ بالليلة لواحدة.
رباب الصدر مسيطرة على آلاف الامتار مقابل الاستراحة، تشيٍد عليها ابنية ساعة تشاء وكما تشاء، مطاعم ومشاغل وأبنية دون مقابل.
الدولة تحرر محاضر ضبط مخالفات للباعة الذين يبيعون كارت تشريج التلفون بـ ٣٨٥٠٠ أو ٣٩ أو حتى ٤٠ ألف ليرة بدل السعر الرسمي ٣٧٨٥٠ ليرة.
بالمقابل الدولة العظيمة تجدد عقد إشغال نادي الغولف، ٢٥٠٠٠٠ متر مربع، بإيجار وقدره ١١٠٠ ليرة لبنانية في السنة،
وهو مستأجر بهذا السعر منذ ٥٥٥ سنة فقط لا غير!

اقرا ايضا للدكتور سعود المولى :هاني فحص: الذاكرة هي شرط الحلم

آخر تحديث: 26 مارس، 2017 3:37 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>