رفضت العنف ضد المرأة.. فاعتقلتها السلطات الإيرانية!

لا يزال الغموض يرافق قضية احتجاز الناشطة في مجال حقوق المرأة “فرزانة جلالي” على يد الشرطة الإيرانية.

اقرأ أيضاً: قراءة في الدستور الإيراني (1): تكريسُ السلطة المطلقة للوليّ الفقيه

وبالرغم من أنّ الأمن والقضاء الإيرانيين يتكتمان على الأمر ولم يعمدا لإصدار أي تصريح، ومع تأكيد المنظمات الدولية إلى أنّ السبب مجهول، غير أنّ كل المعطيات تشير إلى أنّ سبب الاحتجاز هو ما نشرته عبر صفحتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

المرأة
وكانت جلالي قد نشرت صورة لكفها وقد كتب عليه “لا للعنف ضد المرأة” باللغة الفارسية، في إشارة لما تعانيه المرأة الإيرانية من اضطهاد وتهميش.

آخر تحديث: 28 فبراير، 2017 3:15 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>