لمدمنيّ «الواتسآب» إليكم GUIDING_HANDS#

جمعية مساندة، تلعب على فكرة ادمان الناس على استعمال "الواتساب" لتوصل فكرتها فاذا بها تضرب عصفورين بحجر واحد. وتوصل الفكرة بأسرع الطرق. فما هي فكرتها؟

انها جمعية تهتم بالافراد، وتطلق على نفسها اسم “GUIDING HANDS” أيّ “الأيدي التوجيهية”، تختص بتشجيع الأفراد على الحلم ومتابعة تنفيذه. من خلال تقديم العديد من الخيارات المتعلقة باحتياجات بالأفراد ورغباتهم.

من هنا، ونظرا لارتفاع عدد الذين يصابون جراء الافراط باستخدام “الوآتساب” في الشارع، واثناء قيادة السيارة، او خلال الجلوس في المطعم، او مع العائلة، فاننا كلبنانيين نحتاج لهذه الجمعية لعدة أسباب منها: ان هناك العديد من الافراد ممن يمشون في الشارع مستخدمين الهواتف النقالة للكتابة على “الواتساب”، مما يوقعهم في مشاكل.

إقرأ أيضا:  ظاهرة استعمال الواتسآب أثناء القيادة..إنها الموت المحتم

والجميل ان هذه الجمعية استعانت بهذه الفكرة الجميلة لتروّج لاعمالها التي تقوم على مساندة الافراد من ذوي الاحتياجات الخاصة بشكل خاص.  

 

 

آخر تحديث: 20 ديسمبر، 2016 12:24 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>