طارق الملاّح لـ«جنوبية»: طرد 32 مشرفا من دار الأيتام لأنهم طالبوا بالإصلاح!

طارق الملاّح يُضيء من جديد على ملف دار الأيتام الإسلامية والإنتهاكات التي تحصل داخلها، ويناشد كل من الرئيسين الحص وسلام للتدخل.

اتصل الناشط الحقوقي طارق الملاح بـ«جنوبية» ليكشف عن اجراءات تعسفية جديدة حصلت منذ أيام في دار الأيتام الإسلامية في مبنى البربير. وتتمثل بطرد ثلاث مشرفات، ومن قام من الزملاء والزميلات بالتضامن معهن، ما ادى الى مجزرة طرد من ملاك الدار بلغ عددهم 32 مشرف ومشرفة”!

اقرأ أيضاً: طارق الملاح، شاب قرر أن يقاوم نظام الرعاية: أي جبر لضرري؟

“وهؤلاءالمشرفات، وبحسب الملاّح، يعتبرن جديدات في العمل نسبة الى المشرفات القديمات، ولم يكن قد تسلمن العمل خلال الفترة التي كان طارق ورفاقه في الدار، أي خلال الفترة التي تعرض فيها للاغتصاب، هو ورفاقه”.

بيان

“وتهمة هؤلاء المشرفات، بحسب الملاّح، هي الاساءة للاطفال وقد اجبروهن على توقيع على ورقة دون علمهن. وهو القرار بالصرف”.

ويضيف الملاّح عن سبب الطرد هو: “ان هؤلاء المشرفات هن من يحاربن الفساد داخل الدار منذ خمس سنوات تقريبا”.
“هذا الطرد دفع زملائهم البالغ عددهم 32 للتضامن معهن، ما دفع الادارة الى ايقاف الجميع عن العمل. والان يقوم طاقمSECURITY بالعمل داخل الطوابق بدل المشرفات المطرودات”.

15391069_10154804078351882_2098392890002831151_n “هذا الاجراء التعسفي، وبحسب الملاّح أيضا، انتهاك لحقوق الطفل، فنحن كأيتام نحمّل المسؤولية للسيد خالد قباني حيث كنا نقول للإدارة دوما انه ثمة اساءة داخل المؤسسة للايتام، ولكن المسؤولين كانوا ينكرون، واليوم كلامنا يثبت ما كنا نقول”.

ويتابع، الملاّح بالقول انه بعد قرار الطرد الجماعي هذا” عقد المطرودون اعتصاما يوم الأربعاء الفائت، وقصدوا منزل احمد الحريري، وجميع من له مونة على جمعية المقاصد التي يتبع لها دار الايتام، لكن لا أحد وافق على استقبال المعتصمين”.

15492322_10154804077841882_3413317357414137422_n

ويرى الملاح أن “دار الايتام الاسلامية عار على الطائفة السنيّة التي أنتمي اليها، والتي لا تزال الى اليوم ساكتة عن الحق. وهي التي يجب ان تحمي هؤلاء الاطفال من عمليات الاغتصاب التي تعرضوا لها”.

وتابع “قد تبرر ادارة الدار للاعلام ان الحديث عن طرد موظفين ان هذا شأن داخلي، ونحن دعونا الى فتح تحقيق بالحادثة، لكن دعواتنا لم تجد آذانا صاغيّة، ولا أي صدى. وكل ما أقوله صحيح واذا كان غير صحيح فليضعوني في السجن. وانا كنت قد رفعت دعوى ضد الدار وضد وزارة الشؤون الإجتماعية، التي لم تتحرك دعما لمن تعرضوا للاغتصاب”.

اقرأ أيضاً: طارق الملاح يتهم حزب الله باقتحام منزله وتهديده

وختم: “أنا اليوم اناشد السياسيين الأوادم ليقفوا معنا، ونحن مستعدون لنذهب لمقابلتهم لتحصيل حقوقنا. وأناشد كل من الرئيس سليم الحص والرئيس تمّام سلاّم، الذي ناشدناه سابقا لنحكي له عن وجعنا”.

آخر تحديث: 17 ديسمبر، 2016 10:41 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>