توقيف مختار عربصاليم وابنه لضلوعهم في بيع تفجيرات لداعش

أوقفت استخبارات الجيش مختار بلدة عربصاليم (قضاء النبطية) مصطفى أحمد موسى وابنه، على خلفية اعترافات أحد الموقوفين الذي زعم أنه اشترى صواعق وفتائل متفجرة من موسى إستخدمت في عمليات ارهابية وتفجير برج البراجنة واحد منها.

وذكرت مصادر أمنية لـ”الاخبار” أن المختار يخضع للاستجواب، ولا سيما أنها ليست المرة الأولى التي تتوافر فيها معلومات عن أن إرهابيين اشتروا منه مواد استُخدمت في عمليات إرهابية.

إقرا ايضًا: توقيف 3 سوريين في النبطية ولبناني في عربصاليم

وكشفت المعلومات أنّ لتوقيفه ارتباطاً ببدء استجواب أحمد يوسف أمون، أمير “داعش” الذي أوقفته استخبارات الجيش في جرود عرسال الشهر الفائت.

يذكر ان المختار المذكور يعمل في تجارة مواد تفجير الصخور وانه هو وابنه كانا قد اوقفا منذ فترة من قبل فرع المعلومات لحيازته كميات من المواد المتفجرة اكثر من الكميات المرخص له بها واخلي سبيلهما بعد فترة من التوقيف.

 

آخر تحديث: 26 يوليو، 2017 11:56 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>