الطفلة السورية «بانا» لم تعد على تويتر وآخر تغريدة: نحن متأكدون من أن النظام سيأسرنا

لم يعد حساب الطفلة السورية “بانا العابد” موجوداً على تويتر، إذ اختفى يوم أمس الأحد 4 كانون الأول.

وقد عرفت ابنة السبع سنوات بتغريداتها عن يوميات القصف في حلب وبالأشرطة المصورة التي كان تظهر بها.

أما آخر تغريدة لها بحسب ما نقل موقع “سي إن إن عربية” فكانت: ” “نحن متأكدون من أن الجيش سيأسرنا الآن. سنرى بعضنا في يوم ما أيها العالم العزيز. وداعاً”.

إقرأ أيضاً: ما الذي أوصل «هاري بوتر» إلى حلب؟

الجدير بالذكر أنّ بانا كان قد أصبحت محط أنظار الإعلام بعدما أرسلت إليها الكاتبة جي كي رولينغ السلسلة الكاملة لقصص هاري بوتر.

وكانت في حينها الطفلة قد غردت أنّها تحب القراءة وتأمل الحصول على هذه القصص.

آخر تحديث: 5 ديسمبر، 2016 3:02 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>