بالصور.. «داعش» يعدم شيخاً ضريراً عمره 100 عام

يواصل تنظيم داعش ممارساته الإرهابية فلا يرحم صغيرا ولا كبيرا، إذ أعدم تنظيم “أنصار بيت المقدس” (داعش سيناء)،  أحد الرموز الدينية في سيناء والبالغ من العمر 100 عام. وحسب مصادر أمنية مصرية فإن عناصر من “أنصار بيت المقدس” المبايع لتنظيم “داعش” اختطفوا الشيخ سليمان أبو حراز، وهو شيخ مسن وضرير، ومن كبار مشايخ الطريقة الصوفية في سيناء، من أمام منزله بحي المزرعة جنوب مدينة العريش على مرأى من أبنائه وتحت تهديد السلاح، بدعوى ممارسة السحر والدجل.

إقرأ أيضًا: رسائل من داخل الموصل «تكشف» خفايا حياة البغدادي

وعلى ما يبدو أن الشيخ أبو حراز بنهجه المعتدل ونبذه للارهاب شكّل تهديداً لأفكار التنظيم، حيث كان له تأثير كبير في أوساط القبائل البدوية التي كانت تستمتع لعظاته الدينية وسبق تهديده عدة مرات من قبل متطرفي “داعش”. وأثار إعدام الشيخ سليمان أبو حراز ردود فعل غاضبة بين المصريين الذين دانوا هذه “الجريمة” التي مست برمز ديني بارز في البلاد.

داعش يعدم ضرير داعش يعدم ضرير

آخر تحديث: 21 نوفمبر، 2016 8:08 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>