بالفيديو.. عاشوراء كفركلا: سلاح وآليات في حادثة كربلاء وحزب الله ينقذ الحسين!

ما إن تناسى اللبنانيون شخصية بارني التي ظهرت في مسيرة عاشورائية في بلدة عبا الجنوبية، حتى فاجأهم حزب الله في أخر إبداعاتهم إذ كما يبدو كان حاضراً بسلاحه وعتاده في كربلاء.

انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي شريط فيديو يظهر مشهداً تمثيلياً لحادثة كربلاء، وذلك في بلدة كفركلا الجنوبية، حيث تمّ تجسيد المعارك واستخدام السيوف، فيما غلب على الحضور اللون الأسود لما للمناسبة من دلالة مأساوية.

إقرأ أيضاً: بالصوت: حزب الله يهدد ابن بلدة السيد حسن نصرالله

ولكن اللافت في هذه المشهدية، أنّها قد شهدت تطوراً لافتاً فمعركة كربلاء كما يبدو قد تلقت دعماً من حزب الله وعناصره الذين وكما يظهر الفيديو يدخلون إلى ساحة المعركة في آلية مموهة، ومن ثم يشنون هجوماً مضاداً وهو بكامل عتادهم وسلاحهم ولباسهم العسكري، لتنقلب الحرب من هزيمة إلى انتصار.

لعل هذا الابداع المستحدث، يعود لمحاولة حزب الله الدائمة والتي تقوم على إرسالة علاقة عضوية بين حزب الله والمقدسات والرموز.

إقرأ أيضاً «بارني» في عاشوراء&- والامام المهدي في دمشق؟!

فها هو الحزب اليوم يفرض نفسه عنصراً أساسيا في حرب كربلاء، كما سبق هو شريكاً غير شرعياً في كل حروب إيران في المنطقة.

هذا الفيديو أثار ضجة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي إذ رفض الناشطون استغلال قضية دينية في مآرب شخصية ضيقة.

ومن المعلقين عليه، الناشط عماد بزي والذي غردّ “بعد بارني عبا شاهدت للتو فيديو بلدية كفركلا، الشباب إذا مكملين بالإبداع هيك السنة الجايي بيصالحوا يزيد والحسين وبيلغوا عاشورا!!”.

فيما علّق محمد شمس الدين “السنة الجاي ما ضروري نعمل عاشورا  الشباب ب كفركلا رجعو ب الزمن وانقذو الحسين 🔫😐 #وليه_شو_هيدا”.

من جهته كتب حسن خليل “اللهم ارزقنا زيارة الحسين في كفركلا يا الله”

أما يحيى فضل الله فقد اعتبر “فيديو مسرحية كفركلا كان سقف البدع الذي لن تعلوهُ بدعة #عاشورا_اخر_حلقة #هزلت”.

آخر تحديث: 14 أكتوبر، 2016 1:30 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>