اشكال في النبطية على خلفية الاجراءات الامنية في ذكرى عاشوراء

مع بدء مراسم ذكرى عاشوراء وما يرافقها من تدابير أمنية مشددة، وقع اشكال كبير في سوق النبطية وذلك بسبب قرار البلدية القاضي بنقل التجار بسطاتهم من شارع الحسينية الى شارع السلطان نظرا للاجراءات والتشديد الامني المتخذ قرب الحسينية.

الا أن رفض اصحاب البسطات هذا القرار وقاموا بتسكير الطريق احتجاجا ما تطور إلى حد حصول مشادات كلامية مع عناصر من البلدية.

وعلى الفور حضر رئيس البلدية احمد كحيل لفض الاشكال فتفاوض مع التجار الذين عادوا وتفهموا الامر وتراجعوا عن محيط الحسينية، وعاد الامن الى المدينة التي تشهد تشديدات أمني استباقية من قبل مخابرات الجيش والقوى الامنية وحزب الله سيما أن اليوم يتزامن مع سوق الشعبي الذي يقام يوم  الاثنين.

كما طالب التجار في المدينة البلدية بوضع حد لطمع أصحاب المولدات الكهربائية “الذين لم يراعوا حرمة عاشوراء” ورفعوا أسعار اشتراكاتهم لتلامس 100 ألف ليرة عن كل 5 امبير “الامر الذي يلحق الخسائر بالتجار والمواطنين على حد سواء”.

اقرا ايضًا: ترقب أمني وحذر في الجنوب مع بدء المراسم العاشورائية

آخر تحديث: 3 أكتوبر، 2016 10:31 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>