سماعات أم أجهزة أخرى غشت بها كلينتون اثناء المناظرة؟

اتهمت المرشحة الديمقراطية للرئاسة الاميركية هيلاري كلينتون بوضع سماعات للغش اثناء المناظرة الرئاسية يوم الاثنين الماضي وذلك من خلال ارتداء جهاز مخفي .

فقد نشر مؤيدين لمنافسها المرشح الجمهوري دونالد ترامب صور توضح جسم غريب في ملابس هيلاري، على انها دليل ان هيلاري تتلقى المساعدة من خلال سماعات خفية وأن اعضاء حملتها قاموا بتلقينها الاجابات وساعدوها بالغش .

%d9%87%d9%8a%d9%84%d8%a7%d8%b1%d9%8a

الا انه  لوحظ في ما بعد ان كلا المرشحين يضعان مكريفون، هذا مما شكك بصحة الرواية باعتبار ان يكون هذا الجهاز الضخم هو فقط مكريفون، ولكن هذا لم يمنع  انتشار الشائعات على وسائل التواصل الاجتماعيران كلينتون تلقت مساعدات خفية في المناظرة.

%d9%87%d9%8a%d9%84%d8%a7%d8%b1%d9%8a-%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d9%85%d8%a8

وهذه ليست المرة الاولى التي ينتشر فيها اخبار من هذا النوع، ففي وقت سابق انتشرت اقاويل عن كلا كلينتون وترامب قاما باستخدام سماعات اذن سرية خلال حوار تلفزيوني على شبكة NBC .

ويذكر أنه، في عام 2004 دار حديث مشابه حول بروز شيء غريب في سترة جورج  دبليو بوش اثناء المناظرة الرئاسية وانتشرت الاقاويل نفسها عن انه يرتدي سماعات خفية يتلقى منها مساعدات خفية.

%d8%ac%d9%88%d8%b1%d8%ac-%d8%a8%d9%88%d8%b4

ولكن المخابرات اصدرت وقتها بيان قالت فيه “الرئيس كان يرتدي سترة واقية من الرصاص للدواعي الأمنية، وهو ما نفته حملة بوش”.

اقرأ أيضاً : أوباما: من لا ينتخب هيلاري يهينني شخصياً

الا ان ان نيكون ديفينيش (المتحدثة باسم الحملة) نفت لصحيفة نيويورك تايمز ان يكون هناك أي شيء مؤكدة ان ما ظهر مجرد انبعاج في هذا الجزء من سترته، أو مجرد تجاعيد في القماش.

 

 

آخر تحديث: 29 سبتمبر، 2016 2:18 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>