36 عائلة مهددة بالتشرد في شرق صيدا

ناشد أهالي مبنى سكني “رائدة 3” في عبرا شرق صيدا، الدولة اللبنانينة والمعنيين التحرك في وجه الكارثة الانسانية الذي حلّت عليهم، بسبب التشققات والتصدعات التي يعاني منها المبنى الذي يقطنوه والذي يتألف من “بلوكين”.

منذ خمسة أشهر بدأت التشققات تضرب المينى الذي يقطنه نحو 36 عائلة مهددين بالتشرد أو الموت بسبب عدم قدرتهم على تأمين منزل بديل، بعدما طلبت البلدية منهم إخلاء المبنى بسبب اتساع التشققات خمس سنتمترات ما ادى الى سقوط رمول وحجارة من المبنى.

وبعد ابلاغ السكان بلدية عبرا التي تحركت بدورها على الفور مع القوى الامنية واستدعت مهندس البلدية مروان عرابي الذي كشف على المبنى ولفت الى انه “يعاني تصدعات وتشققات واسعة من أسفله وحتى السطح الامر الذي دفع البلدية إلى طلب إخلاء المبنى حفاظا على السلامة العامة”.

وقال رئيس بلدية عبرا إدغار طلبنا من السكان اخلاء المبنى حفاظا على سلامتهم العامة وقد تواصلنا مع محافظ الجنوب منصور ضو وطلبنا من التنظيم المدني إيفاد لجنة فنية مصغرة لكي تكشف على المبنى ويبنى على الشيء مقتضاه وهم في طريقهم الينا”.

إقرأ أيضًا: الشاب علي بيضون ضحية إغتراب جديدة

وأكد احد سكان المبنى خليل حنقير انه “على الرغم من انه طلب الينا اخلاء المبنى الا انه ليس لدينا اماكن نذهب اليها وانا فضلت البقاء انا وعائلتي في منزلي اموت هنا ولا اموت في الشارع وهناك نحو 25 عائلة لم تخل شققها للسبب نفسه. نطالب المعنيين بالتحرك فورا لانها مسألة انسانية وهناك اطفال ونساء لذلك نريد تأمين بديل ريثما يتم ترميم واعادة تأهيل المبنى”.

 

آخر تحديث: 20 سبتمبر، 2016 10:09 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>