ترامب عرض سياسة متشددة في موضوع الهجرة بعد زيارته المكسيك

عرض المرشح الجمهوري للبيت الابيض دونالد ترامب امس خطة تتضمن تدابير بالغة الشدة حيال المهاجرين المقيمين بصفة غير شرعية في الولايات المتحدة، في خطاب اثار حماسة القاعدة الناخبة المحافظة، بعد ساعات على لقائه الرئيس المكسيكي في اجواء اكثر هدوءا.

وبعدما اعلن الرئيس المكسيكي انريكي بينيا نييتو على تويتر اثر لقائه مع ترامب، أنه أكد له ان بلاده ترفض تمويل الجدار الذي يعتزم رجل الاعمال الثري اقامته بين البلدين لوقف تدفق المهاجرين غير الشرعيين القادمين من اميركا اللاتينية، اكد المرشح مرة جديدة انه سيجعل المكسيك تدفع التكاليف.

وقال ترامب خلال تجمع انتخابي ضخم اقامه في فينيكس بولاية اريزونا المحاذية للسيك وخصصه حصرا لموضوع الهجرة غير الشرعية: ان “المكسيك ستدفع مقابل هذا الجدار، صدقوني، مئة بالمئة”.

وقبل بضع ساعات من ذلك، اشاد دونالد ترامب خلال مؤتمر صحافي مقتضب في مكسيكو بصفات الشعب المكسيكي “الهائلة” واعرب عن اعجابه بالاميركيين من اصل مكسيكي.

وسعى ترامب خلال هذه الزيارة الخاطفة التي قام بها لثلاث ساعات بدعوة من الرئيس بينيا نييتو، للظهور للاميركيين في موقع رجل الدولة، وكانت هذه اول مرة يلتقي مسؤولا اجنبيا بصفته مرشحا.

وقال ساعيا لايجاد ارضية مشتركة ولا سيما على صعيد تهريب المخدرات :ان “الهجرة غير الشرعية تطرح مشكلة للمكسيك كما لنا”.

من جهته قال بينيا نييتو :”يمكن انقاذ ارواح بشرية كثيرة من جانبي الحدود”، لكنه اشار الى ان “المكسيكيين المقيمين في الولايات المتحدة يستحقون احترام الجميع”.

آخر تحديث: 1 سبتمبر، 2016 10:37 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>