حزب الدعوة العراقي يطالب بطرد السفير السعودي

(( هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ ۚ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ ۖ أَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ ))

صدق الله العلي العظيم
بين حين واخر يطالعنا سفير مملكة آل سعود بتصريحات سيئة تعد تدخلا صارخا بالشان الداخلي العراقي. وفي هذه المرة بلغ به الامر حد التطاول على شخصية وطنية ورمز من رموز الحركة الاسلامية الاستاذ نوري المالكي الذي له مكانة جماهيرية وحكومية لدى الشعب العراقي.

وبدلا عن تعزيز علاقات بلاده مع الدولة المضيفة واحترامه لشعبها،  نراه مشغولا بشتم ابطال الحشد الشعبي، واثارة النعرات الطائفية. وقد نسي ان بلاده ما زالت مصدر الارهاب في المنطقة وهي التي تدعم داعش في العراق.

ان حزب الدعوة الاسلامية يطالب السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم ووزارة الخارجية بطرد هذا السفير المشؤوم واغلاق ملفه السيئ في بغداد، وإلا فان بقاءه مثير للفتنة واختلاق الازمات في البلاد.
حزب الدعوة الاسلامية

المكتب الاعلامي

١٣ ذو القعدة ١٤٣٧ هجري

١٦ / ٨/ ٢٠١٦م

آخر تحديث: 3 فبراير، 2017 12:57 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>