جديد التعيينات الأمنية: مقبل مصمم وباسيل يعترض.. وقهوجي: لا تعليق

في ما يتعلق بملف التعيينات لم تستبعد مصادر وزارية عبر “النهار” ان يقدّم نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع سمير مقبل الى مجلس الوزراء لائحة بإسماء مرشحين لإختيار أحدهم لمنصب قائد الجيش، لكن نجاح هذه الخطوة يتطلب حصول المرشح على ثلثيّ أعضاء الحكومة وهذا ما يبدو مستبعداً في المرحلة الراهنة ما يدفع حكما الى التمديد للعماد جان قهوجي سنة اضافية.

وذكّرت مصادر “التيار الوطني الحر” عبر “اللواء” برفض التمديد لقائد الجيش العماد جان قهوجي، ونفت أن يكون التيار طرح إسماً معيّناً لقيادة الجيش، مشيرة إلى أن كل الاحتمالات تبقى واردة في ما خصّ التحرّك إذا حصل التمديد. وقالت: “ليس بالضرورة أن ينسحب وزراء التيار من الحكومة، لكن هناك استعداداً للتعطيل”، متحدثة عن وجود أسماء لها ثقلها في الإمكان أن تُطرح للتعيين، مؤكدة أن التيار لن يقبل بأي مسّ بالدستور.

وأعلن باسيل رفض التكتل تكرار الخطأ الذي حصل بالتمديد لقائد الجيش بشكل غير قانوني، معلناً أن الموقف لم يتغيّر، “نحن مع تعيين قائد جديد للجيش، وعندما يصبح هناك خلل سيكون لنا الموقف المناسب الذي سنعلن عنه في وقته”.

قهوجي يرفض التعليق

ولفتت “السفير” إلى ان قهوجي يتجنب الخوض في اي نقاش تفصيلي حول احتمال التمديد له، قائلا: “أنا لا أتدخل في كل ما يحكى حول التمديد لي او عدمه. لا شأن لي بكل الاخذ والرد في هذا المجال. أنا أتقيد بما تقرره السلطة السياسية، سواء قررت التمديد او تعيين قائد جديد. لا تزجوني في لعبة التجاذبات التي يُفترض إبقاء المؤسسة العسكرية بعيدة عنها، واتركوني أتفرغ لعملي”.

آخر تحديث: 10 أغسطس، 2016 9:16 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>