هل وصل «المطوّع» إلى بلدية جبشيت؟‏

تحت وسم ‏#هيئة_الأمر_بالمعروف_والنهي_عن_المنكر‬، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بياناً صادراً عن بلدية جبشيت (محافظة النبطية).

هذا البيان الموجه لصاحب محل كمبيوتر بالبلدة تضمن 7 نقاط، إلا أنّ ما استفز الناشطين هو النقطة الرابعة والتي تطلب من صاحب المحل الاقفال نصف ساعة عند كل صلاة.

إقرأ أيضاً: خمور كفررمان: «البيع المستتر» احتراما لحرية الآخرين
والنقطة الخامسة والتي تحدد له ساعة الاقفال يوم الجمعة.
والنقطة السابعة، والتي تطلب منه مراعاة عدم الاختلاط بين الذكور والاناث.

الناشطون استناداً لهذه التوجيهات، أطلقوا على جبشيت “امارة جبشيت”، ووصفوا بلديات حزب الله بأنّها بلديات مضادة للمجتمع.

ليتساءل بعضهم، هل سيعمدون إلى جلده إن لم يقفل وقت الصلاة؟
علماً ان هذا النموذج والذي يتمثل بسلطة المطاوعين يذكر بالنموذج المعتمد في المملكة السعودية عدو حزب الله.

إقرأ أيضاً: قواعد السباحة في احكام الشريعة… «عيترون» أنموذجاً

بيان بلدية جبشيت

بيان بلدية جبشيت

آخر تحديث: 19 يوليو، 2016 11:29 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>