الجميجمة.. رغم تهديده بالقتل من قبل الثنائية الشيعية مستمر بالطعن

مساء أمس تم الاتفاق في مخفر تبنين بين المواطن طارق حمزة (الجميجمة) وبين أشخاص اشتبه بتوجيه تهديدات بالقتل إلى المواطن المذكور. على إسقاط دعوته ضدهم مقابل التوقف عن تهديده بالقتل.
والأشخاص المشتبه بهم ينتمون إلى أحزاب الثنائية الشيعية وقد بدأت المشكلة بعد فوز حمزة كعضو اختياري بالتزكية إلى جانب شخص آخر ينتمي للثنائية لكنه وحسب تعبير حمزة لا يملك أهلية لذلك كونه لا يجيد القراءة والكتابة ما دفع حمزة إلى تقديم طعن بحقه أمام مجلس شورى الدولة.

الانتخابات البلدية
قال حمزة: بعد تقديم الطعن تعرضت لتهديدات مختلفة من عناصر ينتمي إلى حزب الله وحركة أمل كي أتنازل عن الطعن وأعتقد أنهم يريدون تنصيبه لتمرير صفقات تتعلق بالاستيلاء على أراضي المشاع. وأضاف: هذه التهديدات دفعتني لتقديم شكوى ضد أشخاص محددين أمام مخفر تبنين، وأمس ليلاً تعهدوا بعدم التعرض لي مجدداً مقابل تراجعي عن الدعوى ضدهم.
من جهة ثانية، استدعي عضو الاختياري المطعون به اليوم للقائمقامية لإجراء امتحان قراءة وكتابة، لكن الشخص المذكور تخلّف عن الحضور.
وأكد حمزة استمراره بمتابعة عملية الطعن، “لا أملك ضغينة ضده لكني لن أسمح لأحد بالاستيلاء على أرض المشاع.

آخر تحديث: 1 يوليو، 2016 5:32 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>