لا تسخر من أحكام داعش والا قطعوا رأس ابنتك؟!

لا يتوانى تنظيم “داعش” على فعل أي شيء من ممارسات إجرامية في المناطق المسيطرة عليها، لعلة ترهيب الناس من اجل إحكام السيطرة على المناطق المتواجد فيها، وآخرها في منطقة الرقة السورية.

اقرأ أيضاً: معركة الرقّة أميركية روسية منسّقة؟

ونقل موقع صحيفة “إكسبرس” البريطانية عن مصدر في مدينة الرقة طلب عدم الكشف عن هويته، أن الوالدة طلبت من ابنتها العودة إلى البيت، لكنها رفضت، فقالت لها الأم: “اذهبي إلى المنزل أو والله سأقطع رأسك!”
حينها سمع أحد عناصر التنظيم الإرهابي هذا الكلام، الذي فسره انه سخرية من المرأة بحق أحكام داعش، فقال للمرأة: “عليك أن تقطعي رأسها لأنك قد أقسمت بالله”!

داعش

وفي التفاصيل، فقد عمد هؤلاء على قطع رأس طفلة تبلغ 4 سنوات من العمر، ثم أجبروا الوالدة التي شاهدت مقتل ابنتها، على تلطيخ يديها بدمائها. وجاءت عملية الاعدام الوحشية هذه كـ”عقاب” على تصرفات والدتها.

وبعدما رفضت ذلك، قطع عناصر التنظيم الارهابي رأس الطفلة، ولطخوا يدي الوالدة بدم ابنتها.

آخر تحديث: 21 يونيو، 2016 1:54 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>