«المِجَزّ».. «داعش» يستحدث أساليب لمعاقبة النساء

يستمر تنظيم “داعش” باعتماد أساليبه الوحشية ضد سكان الموصل بشكل عام والنساء بشكل خاص، محاولاً فرض قوانينه المتطرفة والصارمة على سكان البلدة. ووفقا لصحيفة “الأنديبندت”، استحدث التنظيم في الآونة الأخيرة طرق جديدة لمعاقبة النساء وذلك باستخدام أداة معدنية حادة تقتطع أجزاء من اللحم وتُعرف بالـ “مجزّ” لمعاقبة النساء اللواتي لا يخفين كامل أجسادهن، وذلك أن قانون داعش يفرض ويشدّد على ارتداء المرأة السراويل الفضفاضة فضلاً عن الجوارب والقفازات، وأن يرافقها رجل من عائلتها لدى الخروج من المنزل.

وصرّحت فاطمة (22 عاماً) وهي من سكان الموصل لصحيفة  “الأنديبندت” أنّها تمكنت من الهرب من المدينة مع أطفالها بعد معاناتهم من الجوع والعنف المتزايد مقارنةً مع العام الماضي. وشرحت كيف أصبح “المجزّ” بمثابة الكابوس بالنسبة لهم فهو يقطع اللحم كأسنان الحيوانات المفترسة الحادّة، كما أخبرت عن معاناة شقيقتها التي تمّت معاقبتها بهذه الأداة الشهر الماضي بعد أن نسيت القفازات في المنزل وحجم الآلام التي أحست بها، إذ لا تزال الكدمات واضحة على ذراعها.

آخر تحديث: 24 مايو، 2016 9:13 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>