عن التزوير الوقح…والصندوق الذي ما زال ضائعا في جويا!

لم تعلن نتيجة الانتخابات البلدية في جويا حتى الساعة.

الانباء تتحدث عن اختفاء صندوق انتخابي من احد الاقلام يمنع اعلان النتيجة، وهو لم يسرق خلسة، بل اخذ علنا وبالتواطؤ مع أحد الضباط المسؤولين عن أمن البلدة اثناء سير العملية الانتخابية، وذلك بعد تقدم لائحة رئيس البلدية الحالي رجل الأعمال حسين طاهر المدعومة من الاهالي، على لائحة حزب الله المدعومة من حركة أمل.

ولأن رئيس بلدية جويا يجب ان يسمى من حزب الله حسب الاتفاق المبرم مع الحركة، ولأنه لا ينبغي وجود غير الحزب والحركة في الجنوب، واي قوة ثالثة يجب ان تكون “ديكور” لزوم مظهر المنافسة لا أكثر، فان الصندوق الانتخابي المفقود في جويا أصبح في سرايا صور. والمفاوضات ما زالت تجري مع جميع القوى للخروج بنتيجة ترضى عنها قيادة المقاومة.

هذا هو التزوير الوقح…والتواطؤ الرسمي والأمني الوقح …وهذا كله برسم وزير الداخلية نهاد المشنوق حامي مزرعة الطوائف.

آخر تحديث: 11 أكتوبر، 2016 5:49 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>