ريما فقيه تعتنق المسيحية وتتزوج في بكركي في حفل مهيب

احتفلت ملكة جمال الولايات المتحدة الأميركية السابقة، اللبنانية ريما فقيه يوم أمس الأحد بزفافها على الموسيقي العالمي وسيم صليبي، في العاصمة اللبنانية بيروت، وسط حضور شخصيات هامة وعدد كبير من أصدقائهما.

اقرأ أيضاً: عريس ريما فقيه لبناني… فمن هو؟

ومن أجل هذا الحبّ اعتنقت المسيحية ولم تكترث للانتقادات، فالحبّ أقوى، وهو الذي يجمع. ونالت بركة بكركي، وانطلقت لتعيش بقناعة وحبّ وشغف حياتها الزوجية.


أطلّت فقيه بفستان أبيض حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب، وبوجه ضاحك زيّنته لمسات خبير التجميل بسّام فتّوح.
وحضر الحفل وجوه فنية من لبنان وأبرزهم هيفا وهبي ووائل كفوري، والعالم، لمشاركة فقيه لحظات سعادتها بارتباطها بالموسيقي العالمي وسيم صليبي، الذي اختارته حبيباً وزوجاً.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وريما فقيه من عائلة مسلمة شيعية ولدت في قرية صريفا في جنوب لبنان، وحصلت على تاج ملكة جمال الولايات المتحدة في العام 2010، وصرحت في وقت سابق لوسائل الاعلام انها اعتنقت الدين المسيحي تلبية لرغبة خطيبها منتج الموسيقى الشهير وسيم صليبي، في نيسان الماضي، في خطوة من أجل الزواج منه.

آخر تحديث: 16 مايو، 2016 1:08 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>