هل تتحوّل الحكومة إلى تصريف أعمال؟

كتب داود رمال في “السفير”: هل تتحوّل الحكومة إلى تصريف أعمال؟

لبنان متجه الى حل على أساس ثنائية رئاسية وحكومية، لجهة انتخاب رئيس من قوى «8 آذار» يحظى بتأييد السواد الأعظم من «14 آذار»، ورئيس حكومة من «14 آذار» يحظى بتأييد القوة الأساسية من «8 آذار». هذا ما يقوله مرجع رسمي في جلساته الضيقة، وهو يرى أن التسوية في لبنان ستكون «نتاج التفاهم بين مكوّني ثنائي حركة أمل وحزب الله من جهة وتيار المستقبل من جهة اخرى، وفور جلوس الجانبين الايراني والسعودي الى طاولة التفاوض حول الملفات الاقليمية ستتقدم صيغة رابح ـ رابح لتصبح أمرا واقعا في لبنان».ويختصر المرجع بأسئلته سر تفاؤله «هل قام الحريري بزيارة فرنجية في بنشعي؟ ولماذا أعلن عن الزيارة ليسحب الخبر لاحقا وما هي التركيبة التي يعمل عليها؟ ماذا فعل السفير السعودي علي عواض عسيري خلال زيارته وزير الخارجية جبران باسيل؟ ولماذا صدر خبر رسمي وزّع عن الخارجية تضمن عبارات مثل ان السفير عسيري خرج مرتاحا وملامح الارتياح بادية على وجهه؟ ولماذا عسيري عكس في تصريح لإحدى الصحف جواً إيجابياً عن اللقاء الذي اختصره بالقول انه مثمر وجيد وإيجابي؟». الخشية من أن تتحول الحكومة الحالية الى تصريف أعمال أمر وارد في أي لحظة».

آخر تحديث: 16 أبريل، 2016 10:42 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>