وئام وهاب يهاجم فيرا يمين: أنتِ قبيحة ورائحة فمك كريهة وزعيمك صغير ورئيس بلدية!

بعد تصريح عضو المكتب السياسي في تيار المردة فيرا يمين لهشام حداد في برنامج “لهون وبس” أنّ الوزير السابق وئام وهاب لاعب ضمن فريق كرة القدم  لا دور له لا في الدفاع ولا في الهجوم ويناديه جمهور الفريق “أنت معنا أو ضدنا”.

إقرأ أيضاً: وعن ثقافة حاشية «وئام وهّاب» نتحدث…

شنّ وئام وهاب ضدها حملة هجوم واسعة بسلسلة تغريدات تويترية:

كنت يا اخوان اتحاشى الاساءه الى سليمان فرنجه فبيننا خبز وملح ولكن بعد ان تمادت عصابته اجد نفسي مضطراً للرد

فالمرأه القبيحه من إل يمين تحدثت بأمر منه لذا اسمع ماذا سأقول : انت تآمرت على ٨آذار مقابل غمزه من سعد الحريري وبعت كل الناس

الصغير ايتها القبيحه صاحبة رائحة الفم الكريهه هو من يسرق الناس هو من يعمل مرابياً في الكازينوات هو من يحتكر المحروقات ويسرق اللبنانيين

الصغير يا قبيحة زغرتا هو من يفرض الخوه على مصانع الترابه ويحميها فيما الناس تموت من تلوثها

الصغير ايتها القبيحه هو الذي ينبطح امام سعد الحريري ويبيع المقاومه وسوريا مقابل وعد بمنصب

الصغير هو من يقول عنه وليد جنبلاط منذ اشهر زعيم عصابه ثم يزوره متزلفاً

هل تعتقدين ايها العجوز ان سليمان الصغير يستطيع ان ينافس شموخ وعزة واخلاق ميشال عون

ايتها القبيحه انا اسمي وئام الكبير ومعلمك اسمو سليمان الزغير ذهب ليضع يده بيد من لعب بالدم السوري وهو يعتاش من بنزين ومازوت سوريا

ايتها القبيحه الصغير هو من هرب من المواجهه عام ٢٠٠٥ عندما واجهت وحيداً

سليمانك الصغير زعيم قروي الفرق بينه وبين بهاء عبد الخالق مرشحي في الشوف ثمانية إلاف صوت لمصلحة بهاء وبهاء ما بياخذ خوات من الناس

سليمانك يا قبيحه نجح بسبب وسام الحسن الذي اعطاه اصوات السنه والا كان ميشال معوض قد اطاح به

وسأكمل غداً مع صغيرك الذي يتطاول على الشرفاء لولا ميشال عون لكانزعيماً قروياً او رئيس بلديه

 

 

آخر تحديث: 3 فبراير، 2016 6:26 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>