الدكتور عبد اللطيف الزياني:حمل السلطات الإيرانية المسؤولية الكاملة عن الأعمال الإرهابية التي طالت السفارة السعودية

أدان الدكتور عبد اللطيف الزياني، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الاعتداءات على سفارة السعودية في طهران، والقنصلية السعودية في مدينة مشهد، واصفا اياها بالهمجية.


الرياض: أدان الدكتور عبد اللطيف الزياني، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الاعتداءات على سفارة السعودية في طهران، والقنصلية السعودية في مدينة مشهد، واصفا اياها بالهمجية، وحمل السلطات الإيرانية المسؤولية الكاملة عن هذه الأعمال الإرهابية، مؤكدا أن فشلها في منع هذه الاعتداءات يمثل إخلالا جسيما بالتزامات إيران لحماية البعثات الدبلوماسية بموجب اتفاقية فيينا لعام 1961 والقانون الدولي.

واستنكر الأمين العام لمجلس التعاون التصريحات الإيرانية ووصفها بالعدائية والتحريضية بشأن تنفيذ السعودية للأحكام الصادرة بحق المدانين بالإرهاب، معتبرا إياها تدخلا سافرا في الشؤون الداخلية السعودية، مؤكدا أن تلك التصريحات قد شجعت على الاعتداءات على البعثات الدبلوماسية السعودية.

وأكد الأمين العام أن دول مجلس التعاون تقف صفا واحدا مع السعودية في استنكارها لهذه الأعمال ضد بعثات السعودية في إيران، وتحمل السلطات الإيرانية المسؤولية الكاملة عنها.

وأكدت دول المجلس دعمها للقرارات التي اتخذتها السعودية لمحاربة الإرهاب بكل أشكاله، وملاحقة مرتكبي هذه الأعمال ومثيري الفتن والقلاقل وتقديمهم للقضاء.

آخر تحديث: 3 يناير، 2016 4:00 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>