«داعش» تهدد فرنسا.. القادم أدهى وأمرّ

نشر تنظيم داعش الإرهابي على موقع تويتر اليوم الإثنين، تسجيلاً جديداً حول هجمات باريس الإرهابية، عنونه بـ “غزوة فرنسا…دولة الخلافة قول وعمل”.

وعلى خلاف ما كان منتظراً، لم ينشر التنظيم لقطات للعمليات أو كيفية التخطيط لها، وإنما اكتفى بجمع لقطات من وسائل الإعلام العربية، أثناء تغطيتها للحادثة، مرفقاً إياها بأناشيد باللغتين العربية والفرنسية.

داعش
وزعم التنظيم أن هذه الهجمات كانت بمثابة “رد قاس” بعد قرار فرنسا الانضمام للتحالف الدولي ضد داعش، وشن هجمات على مواقعه في سوريا والعراق.

واختتم التسجيل بجملة: كما تَقتلون تُقتلون وكما تهدرون أمننا نهدر دمكم، والقادم أدهى وأمر”.

آخر تحديث: 16 نوفمبر، 2015 2:16 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>