مجموعة من الخطوات تساعدك في الحد من الإجهاد في حياتك

هذه بعض علامات الإجهاد والضغط يجب التعرّف عليها قبل حدوثها ومعالجتها بسرعة:
تشعر بنفاذ طاقتك: إذا شعرت بصعوبة في الخروج من السرير كل يوم، بالرغم من حصولك على فترة نوم كاملة هذا يعني أنك مصاب بالإجهاد والإرهاق حسب ما يذكر دكتور جين بيرنمتو أخصائي الصحة السلوكية في معهد كليفلاند كلينك الصحي بأن الإجهاد يؤدي إلى استنفاذ الطاقة في جميع أجهزة الجسم ويشعر الجسم وكأنه متواجد في عدد ساعات العمل باستمرار وحتي عند الحصول علي ليلة نوم جيدة ليست كافية لإعادة شحن الجسم في اليوم التالي. حاول القيام بمجموعة من الخطوات التي تساعدك في الحد من الإجهاد في حياتك.
لا تستطيع النوم: عندما تستنفذ طاقتك كلها قد يصبح من الصعب الدخول في مرحلة النوم العميقة. حيث يتسبب الإجهاد في حدوث الأرق الذي يؤدي إلي عدم القدرة علي النوم ويصبح لديك عدم القدرة علي التوقف عن التفكير في كل الإلتزامات المطلوبة منك في الحياة بالإضافة إلى أن الجسم يشعر بعد الراحة ويزداد الإجهاد.
الشعور بالتعب المستمر: إذا كنت تواجه صعوبة في النوم، فهذا يتبعه الإصابة بالأرق لأن الجهاز العصبي يعمل باستمرار ولا يوجد وقت للتعافي من أي مرض بسيط قد يصيب الجسم ولا توجد قدرة للجسم على مقاومة المرض مثل نزلات البرد. وقد أظهرت الدراسات بأن الجهاز المناعي يواجه مشاكل وضعف مقاومة الأمراض بسبب مواجهة مشاكل الصحة النفسية.
ذهن مشتت: عندما تكون تحت ضغط في حياتك فإن هناك العديد من الأمور التي تدور في رأسك مثل مسئوليات العمل والحياة وتجد نفسك تتبع كل الأمور والتفاصيل الصغيرة. عندما تصل إلى هذه النقطة فسوف تعاني من مجموعة من الأمور مثل نسيان المواعيد وعدم التذكّر. لذا، لا تدع نفسك تصل إلى هذه النقطة.

التعب
الشعور بالألم المزمن في الرأس والجسم: التعرض للضغط والإجهاد يؤدي إلي فرط أداء الجسم، هذا التعب لا يؤثر فقط علي التركيز والإنتباه بل يؤثر علي الجسم. لأنه يعرض الجسم للإجهاد البدني. وعند القيام بأي نشاط يشعر الجسم بالتعب بسبب الضغوط التي يعاني منها في الحياة والعمل. قد تشعر بألم في الكتف أو الرأس بعد يوم عمل طويل.
ضعف العلاقة الحميمة: التعرض للضغط في العمل والحياة يتسبب في وجود العديد من القضايا في عقلك، ومن المرحج أن يقلل الدافع الجنسي لديك وتُصاب بالإحباط لأنه عند محاولة إقامة علاقة حميمية مع زوجتك سوف يكون لديك عدم القدرة على التركيز لذلك تقل الرغبة الجنسية لديك يمكنك علاج الإجهاد بالراحة وممارسة التمارين الرياضية.
تصبح عاطفي بشكل مفرط: يذكر دكتور سانتا عالم النفس بأن التعرض للإجهاد لفترة مستمرة قد يجعلك أكثر عرضة للبكاء بسرعة والغضب بسهولة من أبسط الأمور التي تحدث معك. عند الوصول لهذه الحالة، حاول التواجد في جو عائلي يغمره الحب والسعادة.
مشاكل الجهاز الهضمي: التواجد تحت ضغط كبير في حياتك يؤدي إلي عدم الراحة الجسدية والشعور بالغثيان. فمثلاً قد تشعر بالغثيان قبل الذهاب إلي مكتب العمل في الصباح نتيجة التوتر الذي تشعر به بسبب اليوم الذي ينتظرك وقد تسمع قعقة سريعة في معدتك يمكن أن تسبب مشاكل الجهاز الهضمي التي تؤدي إلي التقيؤ أو الكثير من المشاكل الأخرى.
تشعر بدوخة خفيفة: جميعنا يعلم بأنه عندما يعاني من التوتر والضغط النفسي يجب أخذ نفس عميق ومحاولة الإسترخاء. وعندما يتجاهل البعض هذه الخطوات يؤدي إلي صعوبة التنفس والشعور بالدوخة وقد يتطور الوضع إلي فقدان الوعي. لذلك يجب مواهجة التعب والإسترخاء الكافي حتي لا يتسبب في المزيد من الضرر للجسم والعقل.
إتباع نمط حياة غير صحي: بعد قضاء يوم عمل شاق قد ترغب في الذهاب إلى المنزل مباشرة للإسترخاء ولكن قد يضطر البعض القيام بمجموعة من الانشطة الأخرى مثل المهام المنزلية ولكن هذا أمر خاطئ بمجرد الوصول إلى المنزل يجب الإسترخاء لوقت كافي للإستيقاظ في اليوم التالي وانت لا تشعر بالتعب وحاول تجنب تناول الأدوية المسكنة والمخدرة للتعب في حالة القيام بذلك يجب الإتصال بالطبيب على الفور.

آخر تحديث: 23 أكتوبر، 2015 5:58 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>