احذروا: عشر ممارسات تدمر الموهبة عند الاطفال

تربية الأطفال والتعاطي معهم تطلب عناية ودقة عالية في كيفية والطرق التعامل معهم، والكثير من الأهالي لا ييولون أهمية إلى هذا الجانب بإعتبار أن الأطفال ما زالوا صغار وليسوا بوعي كامل لكي يتحسسوا من بعض التعابير أو التصرفات. لكن أثبتت الدراسات أن هناك العديد من التصرفات التي نقوم بها عفويًا أو عن قصد لها تأثير كبير على صحّة نفسية والجسدية لدى الطفل، وفي وقت لا نوليها الكثير من الأهيمة إلّا أن الأسلوب الخاطئ في التعامل في الواقع يؤثر سلبًا على الطفل في المستقبل. واهم عشرممارسات تدمر الموهبة عند الاطفال:

شاهد أيضاً: هكذا ستبدو الحياة لو أزلنا منها الهواتف المحمولة
1) الضرب على الوجه يقتل 300-400 خلية عصبية في الدماغ، في حين أن المسح على الرأس يخلق خلايا دماغية جديدة.

2) الألعاب الإلكترونية تقتل الذكاء الإجتماعي والذكاء اللغوي، كما تسبب نزيف في الدماغ لشدة التركيز واستهلاك خلايا الدماغ قبل أوانها وعندما يكبر يفتقد بعض هذه المهارات. وبحسب مركز خاص يعنى بضحايا الإلكترونيات : فعدد كبير من الأطفال في غيبوبة من الألعاب الإلكترونية.

3) سخرية الأم أماك الطفل يميل للإنطواء والخوف والتوقف عن التفكير السليم لأن الطفل يستمد الموهبة من أمه حسب آخر الدراسات.

4) السخرية من أفكار الطفل والتعليق الغير التربوي على ما ينتج تصبح الدافعية لديه متدنية.

5) قفل باب الحوار مع الطفل منذ الصغر بحكم العادات التقاليد الخاطئة يؤدي إلى قتل الذكاء اللغوي والإجتماعي لديه وتهميش الأطفال وأمرهم بالسكوت وتعنيفهم في المناسبات مثلاً.
6) الإقلال من شرب الماء بالذات أثناء التعليم، فالدماغ يتكون من ٨٥٪ من الماء لذا يجب كل خمس وأربعون دقيقة شرب كوب من الماء، و إذا لم يشرب يصدر الجسم حركات لاإرادية ( كحة – عطس – تحريك الكرسي أو الطاولة وبالتالي يظهر للمربي أنه يفتعل الإزعاج بحال أنه فقد التركيز.
7) عدم تناول وجبة الإفطار: فالذين لايتناولون وجبة الإفطار سوف ينخفض معدل سكر الدم لديهم وهذا يقود إلى عدم وصول غذاء كاف لخلايا المخ مما يؤدي إلى إنحلالها الحذر من الوجبات السريعة
8) التعليم بالتلقين وعدم مراعاة ميول وقدرات الطالب
9) عدم تمكين الأطفال من عيش طفولتهم الطبيعية وإغراقهم في الأنشطة التعليمية فمثلً الكتابة على الجدران سببها عدم التمكين من الكتابة الحرة في السنين الأولى.
10) إلزام الطفل تصغير خطه في المرحلة الإبتدائية، في حين أن الخط الكبير يرمز للثقة بالنفس والأمان أما صغر الخط معناه فقد هاتين الصفتين .

إقرأ أيضاً: «لقطات» تأخذ العقل إلى البعيد…

آخر تحديث: 16 أكتوبر، 2015 12:05 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>