هذا ما يجب أن تأكله أوّل أيام العيد

بعد انتهاء شهر رمضان، يسترجع الصائم نمط حياته المعتاد بما في ذلك نظامه الغذائي.لكن مع هذا يجب الحرص على القيام ببعض الخطوات الإضافية، وتفادي مأكولات معيّنة كي لا يسبّب هذا التغيير المستجدّ، انتفاخاً في المعدة وعسر هضم، فضلاً عن زيادة في الوزن.

واليكم هذه النصائح:
– إدخال وجبات الطعام بشكل تدريجي لمدّة يومين أو ثلاثة: فطور صحّي، وجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية، وعشاء خفيف.
– التخفيف من الكافيين الذي يسبب الجفاف، مما يسبب إنهاكاً للجسم.
– التخفيف من تناول الحلويات التي تكثر على مائدة العيد.
– التخفيف من تناول الدهون، والتوجّه عوضاً عن ذلك نحو اللحمة الحمراء (الهبرا)،
– استبدال الأطباق المقليّة بتلك المشوية.
– عدم تناول كميّات كبيرة من الأطباق التي تحتوي على الأرز.
– يجب التركيز على الخضر والفاكهة والسوائل، وخصوصاً الماء لأنّ الجسم يكون بحاجة إلى محاربة الجفاف. وتختلف كميّة الماء الواجب أن نشربها من شخص إلى آخر حسب الوزن. ذلك أن كل كيلوغرام من وزن الشخص يتطلّب منّا شرب 33 مليليتراً.

آخر تحديث: 16 يوليو، 2015 10:54 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>