الراعي: نرفض مرشحَ تحدّ مفروضاً

دعا البطريرك الماروني بشارة الراعي خلال عظة الأحد من الديمان إلى “الخروج من المواقف المتصلبة في لبنان، وبت الأمور الخلافية بروح العدالة والإنصاف، واضعين مصلحة البلاد والخير العام فوق كل اعتبار، ومتجنبين أي صدام مذهبي”:

–          أكد أنّ “دُعاة التمديد للمجلس النيابي في المرة الثانية قطعوا على أنفسهم العهد بمباشرة انتخاب رئيس للجمهورية ثمّ وضع قانون للانتخابات النيابية، والقيام بإجرائها في غضون ستة اشهر. فكانت خيبة أمل كبيرة، إذ لم يتمّ شيءٌ من ذلك، والسَنة تمرّ تلوَ السَنة سُدى من دون أيّ مبادرة فعلية ذات قيمة من أحد”.

–          رأى أنه “بات من واجب كلّ فريق سياسي عندنا أن يعيِّن مرشَحه النهائي المقبول من الآخر، على أن لا يكون مرشح تحدٍّ يُفرَض فرضاً. ومن واجب كلّ مرشح أن يقدّم للرأي العام برنامجه الرئاسي. وهذا ما يفرضه النظام اللبناني الديموقراطي البرلماني”.

 

آخر تحديث: 13 يوليو، 2015 9:12 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>