سلام: أخشى على لبنان.. نحن مع السعودية.. وآراء الأحزاب لا تعنينا

– كتبت صحيفة “الشرق الأوسط” تقول : عبّر رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام عن خشيته على لبنان مع استمرار الشغور في منصب رئاسة الجمهورية جراء الخلافات بين القوى السياسية اللبنانية.
وقال في حوار مطول مع “الشرق الأوسط” عشية زيارته إلى السعودية: “أخشى على لبنان وكل شيء فيه، فالوعي والإدراك المطلوب من القوى السياسية كافة هو اليوم على المحك”. واعتبر أن التوافق يحصن لبنان من الأزمات، وأضاف: “المطلوب اليوم التمسك بالتوافق الذي أفرج عن الحكومة منذ سنة ونصف السنة، ويجب أن يفرج أيضا عن انتخاب رئيس جديد للجمهورية. هذا التوافق في هذه المرحلة الصعبة هو السبيل والملجأ للخروج من الأزمة السياسية التي نتخبط فيها”.
من جهة أخرى، شدد رئيس الحكومة اللبنانية على العلاقة “العميقة والوثيقة” مع السعودية، وقلل من إمكانية التشويش على العلاقة بين البلدين من قبل أطراف لبنانية، في إشارة إلى تصريحات حزب الله، الذي يتزعمه حسن نصر الله، معتبرا أن حكومته غير معنية بها. وقال: “نحن في بلد ديمقراطي، وهناك حرية لكل جهة ولكل قوى سياسية أن تدلي بمواقفها ورأيها في أمر ما داخليا وإقليميا وخارجيا”.
وحول الهدف من زيارته السعودية اليوم، التي تستمر يوما واحدا ويصحبه فيها 5 وزراء، قال إن “ما سننقله إلى المملكة هو في غاية الوضوح، سنشكر (خادم الحرمين الشريفين) الملك سلمان بن عبد العزيز وكل القيادة السعودية على رعايتهم للبنان واللبنانيين، ومنحهم الدعم المعنوي والمادي له”.

آخر تحديث: 2 يونيو، 2015 8:12 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>