الجيش يدهم احياء باب التبانة ويوقف قيادي بداعش

أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام”، عن ان وحدات الجيش اللبناني تنفذ انتشارا في محيط سوق الخضار في طرابلس، حيث تقوم بعمليات دهم في المنطقة.

وبدورها، أفادت اذاعة “صوت لبنان” (93.3) عن ان الجيش تمكن من توقيف ثلاثة اشخاص اثر عملية دهم نفذها الجيش خلف مسجد الناصري في التبانة.

وكشفت “الوكالة” عن ان الامن العام في الشمال اوقف بعد ظهر السبت القيادي في تنظيم داعش ابراهيم بركات في الميناء في طرابلس.

واذ لفتت الى انه كان يهم بمغادرة البلاد خلسة، كشفت “صوت لبنان” عن انه متهم بـ”تجنيد عناصر لارسالهم الى العراق وسوريا”.

بدورها نقلت وكالة “فرانس برس” عن مصدر امني قوله، ابراهيم بركات (اربعون عاما) اعتقل في وقت مبكر صباح الاحد في طرابلس، فيما كان يحاول الفرار من لبنان الى تركيا حاملا جواز سفر مزورا.

وبدأ الجيش اللبناني في نيسان 2014 تنفيذ خطة امنية لارساء الامن في طرابلس بعدما شهدت مواجهات دامية متكررة على خلفية النزاع المستمر في سوريا منذ اذار 2011 بين مجموعات سنية تؤيد المعارضة السورية واخرى علوية تؤيد النظام.

كذلك، اندلعت مواجهات بين الجيش ومقاتلين سنة اسفرت عن مقتل 11 جنديا في تشرين الاول 2011 جراء اعتقال لبناني متهم بتجنيد مقاتلين في مجموعات جهادية في سوريا.

آخر تحديث: 3 مايو، 2015 5:12 م

مقالات ذات صلة >>

ننصحكم >>