حزب العمال الكردستاني يرحب بدعوة اوجلان لالقاء السلاح

رحب حزب العمال الكردستاني الاحد بالدعوة التي وجهها زعيمه المسجون عبد الله اوجلان لالقاء السلاح واصفا اياها بانها “تاريخية”، ورأى ان على تركيا تسريع الاصلاحات لدفع عملية السلام قدما.

وقد دعا اوجلان المسجون في جزيرة قرب اسطنبول، السبت حزب العمال الكردستاني الذي يتزعمه الى تنظيم مؤتمر في الربيع للبحث في نزع سلاحه.

وقال حزب العمال الكردستاني في بيان ان “اعلان حسن النوايا هذا يقدم فرصة فريدة للدفع بالديموقراطية قدما وحل القضية التركية ومشاكل تركيا الجوهرية”.

واضاف “على الحكومة ان تتحمل مسؤولياتها بطريقة مناسبة وان تقوم بخطوات ملموسة وجذرية”.

وكان الاتحاد الاوروبي اشاد ايضا بدعوة اردوغان واعتبرها خطوة اساسية في الجهود الهادفة لانهاء التمرد الكردي في تركيا الذي ادى الى مقتل حوالى اربعين الف شخص منذ اندلاعه.

كما اعلن حزب العمال الكردستاني انه يريد التحاور “بشكل مباشر” مع اوجلان و”فورا” لضمان تقدم محادثات السلام.

وحاليا يقوم نواب مؤيدون للاكراد بزيارات مكوكية بين سجن اوجلان في جزيرة ايمرالي وجبال قنديل في شمال العراق حيث مقر قيادة حزب العمال الكردستاني.

ورحب الرئيس التركي رجب طيب اردوغان السبت بهذا النداء وقال انه “مهم جدا جدا”، لكنه ابدى مع هذا حذره، مذكرا بأن نداءات سابقة مماثلة فشلت.

آخر تحديث: 1 مارس، 2015 7:54 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>