«حزب الله» مستنكراً: لموقف موحد وواضح وصريح في محاربة «داعش»

يدين “حزب الله” “الجريمة الوحشية النكراء التي ارتكبتها عصابة داعش الإرهابية في حق الطيار الأردني الأسير معاذ الكساسبة، والطريقة الدنيئة التي استخدمتها في ارتكاب هذه الجريمة، والتي لا يستعملها إلا عتاة القتلة السفاحين، ويتقدم إلى ذويه خاصة وإلى الشعب الأردني عامة باحرالعزاء”.

وقال الحزب في بيان: “إننا، في حزب الله، نعتقد أنه بات ضرورياً أن تقوم الكثير من الدول في المنطقة والعالم بإعادة النظر في السياسات التي تعتمدها والتي تتمثل في دعم الجماعات الإرهابية في سوريا والعراق، والتي ترتكب المجازر، وتعمد ـ بكل الفظائع التي تتعمّد تنفيذها ـ إلى تشويه صورة الإسلام والمسلمين وإبعادهم من الدين من خلال اعتماد فتاوى غريبة ومستنكرة”.

وختم: “إن دعم هذه الجماعات بالمال والسلاح وبالتأييد السياسي والمعنوي، وتغطية جرائمها، هو ما أدى إلى استفحال خطرها وبات ضروريا اتخاذ موقف موحد وواضح وصريح في محاربة هذه الجماعات سياسيا وثقافيا وعمليا”.

(النهار)

 

 

آخر تحديث: 5 فبراير، 2015 8:44 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>