ليس دفاعاً عن نهاد المشنوق

قبل عام بالتمام والكمال أعلن النائب نهاد المشنوق أنّه مع تشريع الزواج المدني في لبنان لمن يريد. قبل أيّام أعلن وزير الداخلية نهاد المشنوق أنّه ليس مع الزواج المدني. طبعا قامت قائمة شعبويي الإعلام، وباتت مقدّمة أخبار LBCI تشبه مقدّمة أخبار “الجديد” في سعيها إلى كسب المجتمع المدني وجمهوره، مع تعطيل العقل والمنطق.

يريد ناشطو المجتمع المدني من الوزير المشنوق أن يتصرّف بحسب أفكاره ومواقفه الشخصية. رجل يمثّل تيارا سياسيا عريضا في لبنان، ويمثّل الحكومة اللبنانية وتفاهماتها، يريدونه أن يشبه الوزير السابق للداخلية مروان شربل أو الذي سبقه زياد بارود.

شربل المسيحي، وبارود المسيحي الكسرواني المدني، يريد أشاوس المجتمع المدني أن يتصرّف مثلهما ابن بيروت، المحاصر من التطرّف الإسلامي السنّي  من جهة، ومن التطرّف الإسلامي الشيعي من الجهة الأخرى. كأنّ شيئا لا يحيط به. يريدون منه أن يوقّع أوراق الزواج المدني وأن يخوض معركتهم على أرضه وبين جماهير تنتظر لتنهش أيّ خروج على “النظام” المحميّ من المحيط إلى الخليج.

قليلا من المنطق. نهاد المشنوق لا يمثّل نفسه في وزارة الداخلية. قليلا من المنطق فقط.

 

 

آخر تحديث: 18 يناير، 2015 11:20 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>